• 9هـ/3 تقسييم اللاسلكى، المعادى، القاهرة، مصر
  • 16164

أداء متميز يعكس مرونة فائقة في مواجهة التحديات

على الرغم من الظروف والتحديات غير المسبوقة الناتجة عن أزمة انتشار فيروس (كوفيد-19) وتأثيرها على أداء مختلف الأسواق في شتى أنحاء العالم، نجحت تنمية في تحقيق أداء متميز وتسجيل نتائج إيجابية خلال عام 2020 مع الحفاظ على صحة وسلامة فريق العمل، بفضل كفاءة خطط الاستجابة السريعة التي تبنتها على مستوى جميع عملياتها وأنشطتها التشغيلية.

أبرز مؤشرات الأداء المالي لعام 2020

OurPerf3

1.1 مليار جم

إجمالي إيرادات العام
OurPerf2

285

فرعًا بأنحاء الجمهورية
OurPerf1

+ 346 ألف

عدد العملاء النشطين
OurPerf6

3.1 مليار جم

إجمالي الرصيد القائم
OurPerf5

+ 367 ألف

عدد طلبات التمويل خلال العام
OurPerf4

+ 312 ألف

عدد التمويلات الجديدة خلال العام

أبرز المستجدات التشغيلية لعام 2020

وضعت تنمية على رأس أولوياتها خلال أزمة انتشار (كوفيد – 19) ضمان صحة وسلامة فريق العمل باعتباره الركيزة الأساسية لنجاحاتها وقدرتها على مواكبة التحديات المحيطة. وقد لعبت الشركة دورًا فعالا في تقديم الدعم للمواطنين والشركات على مستوى الجمهورية، وسط التحديات والظروف غير المسبوقة التي حملها عام 2020. وفي ضوء مساعيها نحو تخفيف الأعباء المالية على عملائها، بادرت الشركة بتقديم باقة من الخدمات والمنتجات التمويلية من أجل مساعدة ما يزيد عن 85 ألف عميل. كما وقّعت اتفاقية شراكة استراتيجية مع مؤسسة التمويل الدولية بهدف تعزيز قدراتها والتوسع بنطاق خدماتها لمخاطبة الأسواق التي لم تحظ بتغطية الخدمات التمويلية والمصرفية، سعيًا إلى المساهمة القوية في تحقيق أهداف الاستراتيجيات الوطنية، وفي مقدمتها استراتيجية الشمول المالي التي تهدف إلى تسهيل الخدمات التمويلية أمام المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر.

ورغم التحديات الاستثنائية التي شهدها عام 2020، تمكّنت تنمية من إحراز إنجازات عديدة، حيث نجحت في طرح سندات توريق لأجل عام واحد بقيمة 545 مليون جنيه خلال هذا العام، وهو الإصدار الذي يأتي ضمن برنامج الشركة لإصدار سندات توريق بقيمة 3 مليارات جنيه. كما يمثل الإصدار الأول من نوعه في تاريخ شركة تنمية والأكبر على مستوى شركات التمويل متناهي الصغر في السوق المصري. بالإضافة إلى ذلك، حصلت الشركة على تصنيف ائتماني Prime-1 (sf) من وكالة موديز العالمية للتصنيف الائتماني، على الرغم من الظروف السوقية الصعبة، مما يعكس الكفاءة الملحوظة لإدارة الشركة لمختلف الأزمات، وسابقتها المشرفة في تعافي أنشطتها بنجاح عقب تداعيات ثورة يناير 2011.

وقد شهد العام تكثيف جهود تنمية للتوسع بخدماتها ومنتجاتها، بالتوازي مع حرصها على تعظيم القيمة والمردود الإيجابي للمساهمين. ومن جانب آخر، واصلت الشركة جني ثمار شراكتها مع إحدى الشركات الرائدة في خدمات التأمين متناهي الصغر بمصر، حيث نجحت في بيع 103 ألف وثيقة تأمين خلال عام 2020، وهو نمو سنوي بمعدل 10%. وتضمنت أبرز مستجدات العام أيضًا، نجاح تنمية في إطلاق قناة رقمية للمدفوعات الإلكترونية عبر منصة ضامن.

وإيمانًا من فريق العمل بأهمية التركيز على ترسيخ السمعة القوية التي تحظى بها الشركة في السوق، وضرورة تكثيف الجهود التسويقية من أجل التوسع بقاعدة العملاء في ظل التحديات الصعبة التي يحملها العام، أطلقت الشركة حملات تسويقية على القنوات التليفزيونية والمحطات الإذاعية على مدار شهر من أجل رفع الوعي بخدمات الشركة المقدمة في للأسواق والشرائح المستهدفة بمختلف أنحاء الوطن. وعلاوة على ذلك، أدخلت الشركة مجموعة من التطويرات على منظومة إدارة علاقات العملاء بمركز الاتصال بالشركة، واستعانت بخدمات وكلات مراكز الاتصال الخارجية بهدف الارتقاء بقدراتها وتحسين التواصل مع العملاء في ضوء الإقبال المكثف على الاتصال بالخط الساخن الخاص بالشركة.

وقد جددت الشركة التزامها بتحقيق هدفها الاستراتيجي الراسخ المتمثل في تمكين المرأة والتركيز على طرح منتجات ابتكارية لخدمة قاعدة عملائها المتنامية من السيدات، والتي أصبحت تشكل 47% من إجمالي عدد العملاء النشطين. وفي هذا الإطار، أطلقت الشركة خلال شهر يوليو 2020 برنامج تمويل مخصص لسيدات الأعمال بدلًا من منتج التمويل الجماعي للسيدات أصحاب المشروعات الذي أطلقته الشركة أواخر عام 2018. وتستهدف الشركة من إطلاق منتج تمويل "سيدات الأعمال" إلى تمكين السيدات أصحاب المشروعات متناهية الصغر، ضمن جهودها لدعم الفئات التي لم تحظ بالخدمات الكافية على مستوى الجمهورية.